فيروسات كورونا (كوفيد-١٩) | Refugees Lebanon

فيروسات كورونا (كوفيد-١٩)

× يرجى العلم بأنه سيتم تحديث الأسئلة والأجوبة الموجودة على هذه الصفحة قريبًا.

أحدث المعلومات عن فيروس كورونا:

عنوان الخبر التاريخ الرابط
تطلب المفوضية وبرنامج الأغذية العالمي من اللاجئين الالتزام بالتعليمات الحكومية 08-نيسان-2020 اقرأ المزيد هنا
القرارات الرسمية لمواجهة وباء كورونا 06-نيسان-2020 اقرأ المزيد هنا
الخط الساخن الجديد لوزارة الصحة العامة 02-نيسان-2020 اقرأ المزيد هنا
أخبار مهمة للاجئين حول التطورات المتعلقة بفيروس كورونا 22-آذار-2020 اقرأ المزيد هنا
فيديوهات التوعية عن فيروس كورونا من المجتمعات 20-آذار-2020 اقرأ المزيد هنا
تعلّق المفوضيّة مؤقتاً الأنشطة في مراكز الاستقبال 15-آذار-2020 اقرأ المزيد هنا
قيود على دخول وخروج لبنان بسبب الفيروس الكورونا 15-آذار-2020 اقرأ المزيد هنا
أسئلة وأجوبة حول فيروسات كورونا 12-آذار-2020 اقرأ المزيد هنا

بمن يجب عليك الاتصال؟

وزارة الصحة العامة: إذا كنت تعاني من أي أعراض (كالحمى، الإرهاق، صعوبات في التنفس و/ أو السعال الجاف) أو إذا كنت قد أتيت من بلد تم الإبلاغ عن حالات كوفيد-19 أو إذا اعتقدت أنك خالطت شخصاً قادم من هذه البلدان، فيرجى الاتصال على هذا الرقم 01594459.

للحصول على أي معلومات حول فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، فيرجى الاتصال على هذا الخط الساخن 1214 التابع لوزارة الصحة العامة في لبنان الصليب الأحمر اللبناني: 140 - على مدار الساعة، طوال أيام الأسبوع
"نكستكير" NEXtCARE في لبنان: 01504020 على مدار الساعة، طوال أيام الأسبوع.

الخطوط الساخنة التابعة للمفوض ّية:
بيروت/جبل لبنان: 01820848 (من الإثنين إلى الجمعة من الساعة 7:00 صباحاً حتى 05:00 مسا ًء)
البقاع: 76611811، 81477248، 81477249، 81477250، 81477251، 81477252 (من الإثنين إلى الجمعة من الساعة 08:00 صباحاً حتى 04:00 مسا ًء)
الشمال: 06205003 (من الإثنين إلى الجمعة من الساعة 08:30 صباحاً حتى 04:30 مسا ًء)
الجنوب: 76500370، 76500380، 76421637، 76421562 (من الإثنين إلى الجمعة من الساعة 8:30 صباحاً حتى 04:00 مسا ًء)
لبنان: 01594250 (من الاثنين إلى الجمعة من الساعة 8:00 صباحاً حتى 5:00 مسا ًء)

أو زيارة هذا الموقع

شاهد مقاطع الفيديو أدناه للحصول على معلومات ووعي حول فيروس كورونا

أسئلة وأجوبة

Q1: ما هو فيروس كورونا؟
add_circle_outline remove_circle_outline

فيروسات كورونا هي فصيلة من الفيروسات التي قد تسبب المرض للحيوان والانسان. تُعد فيروسات كورونا أحد الفيروسات الشائعة التي تسبب عدوى الجهاز التنفسي عند البشر.

المكان: كل لبنان
Q2: ما هي أعراض مرض كوفيد-19؟
ينطبق على: النازحين السوريين المسجلين
add_circle_outline remove_circle_outline

الأعراض الأكثر انتشاراً لمرض كوفيد-19 هي الحمى، الإرهاق، صعوبات في التنفس و/ أو السعال الجاف. وقد يعاني بعض المرضى من الآلام والأوجاع، احتقان الأنف، الرشح، التهاب الحلق، أو الإسهال. وعادة ما تكون هذه الأعراض خفيفة وتبدأ تدريجياً. يصاب بعض الناس بالعدوى من دون أن تظهر عليهم أي أعراض ومن دون أن يشعروا بالمرض.

يتعافى معظم الأشخاص (نحو%80) من المرض دون الحاجة إلى علاج خاص. تشتد حدة المرض لدى شخص واحد تقريباً من كل 6 أشخاص يصابون بعدوى كوفيد-19 ويصاب بصعوبة التنفس. وتزداد خطورة مضاعفات كوفيد-19عند المصاب إذا كان من فئةالمسنين كذلك عند الأشخاص الذين يعانون من مشاكل طبية أساسية مثل ارتفاع ضغط الدم، أمراض القلب أو داء السكري.

المكان: كل لبنان
Q3: ما هو فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)؟
add_circle_outline remove_circle_outline

كوفيد-19 هو مرض معدٍ يسببه فيروس كورونا المُكتشف مؤخراً. ولم يكن هناك أي علم بوجود هذا المرض والفيروس المستجدين قبل التفشي في مدينة يوهان الصينية في كانون الأول 2019.

Q4: ما هي أعراض مرض كوفيد-19؟
add_circle_outline remove_circle_outline

الأعراض الأكثر انتشاراً لمرض كوفيد-19 هي الحمى، الإرهاق، صعوبات في التنفس و/ أو السعال الجاف. وقد يعاني بعض المرضى من الآلام والأوجاع، احتقان الأنف، الرشح، التهاب الحلق، أو الإسهال. وعادة ما تكون هذه الأعراض خفيفة وتبدأ تدريجياً. يصاب بعض الناس بالعدوى من دون أن تظهر عليهم أي أعراض ومن دون أن يشعروا بالمرض.

يتعافى معظم الأشخاص (نحو%80) من المرض دون الحاجة إلى علاج خاص. تشتد حدة المرض لدى شخص واحد تقريباً من كل 6 أشخاص يصابون بعدوى كوفيد-19 ويصاب بصعوبة التنفس. وتزداد خطورة مضاعفات كوفيد-19عندالمصاب إذا كان من فئةالمسنين كذلك عند الأشخاص الذين يعانون من مشاكل طبية أساسية مثل ارتفاع ضغط الدم، أمراض القلب أو داء السكري.

Q5: كيف ينتشر مرض كوفيد-19؟
add_circle_outline remove_circle_outline

يمكن أن يصاب الأشخاص بعدوى مرض كوفيد-19 عن طريق أشخاص آخرين مصابين بالفيروس. ويمكن للمرض أن ينتقل من شخص إلى شخص عبر القُطيرات الصغيرة التي تتناثر من الأنف أو الفم عندما يسعل أو يعطس الشخص المصاب بمرض كوفيد-19. تتساقط هذه القُطيرات على الأشياء أوعلى أسطح الأشياء حول هذا الشخص ويمكن حينها أن يُصاب الأشخاص الآخرون بمرض كوفيد-19 عند ملامستهم لهذه الأشياء أو أسطح الأشياء ثم لمس عيونهم، أنفهم أو فمهم. كما يمكن أن يصاب الأشخاص بمرض كوفيد-19 إذا تنفسوا القُطيرات التي تخرج من الشخص المصاب بالمرض عند سعاله أو عطسه. ولذا فمن المهم الابتعاد عن الشخص المريض بمسافة تزيد على متر واحد.

تشير الدراسات إلى أن الفيروس الذي يسبب مرض كوفيد-19 ينتقل بشكلٍ أساسي عن طريق ملامسة أو لمس القُطيرات التنفسية لا عن طريق الهواء.

خطر الإصابة بمرض كوفيد-19 من شخص لا يعاني من أي أعراض على الإطلاق منخفضة للغاية. ولكن العديد من الأشخاص المصابين بالمرض لا يعانون إلا من أعراض طفيفة. وينطبق ذلك بصفة خاصة على المراحل المبكرة للمرض. ولذا فمن الممكن الإصابة بمرض كوفيد-19 عن طريق شخص يعاني مثلاً من سعال خفيف ولا يشعر بالمرض.

تبدو مخاطر انتقال مرض كوفيد-19 عن طريق براز الشخص المصاب بالعدوى منخفضة. بينما تشير التحقيقات الأولية إلى أن الفيروس قد يتواجد في البراز في بعض الحالات، فإن انتشاره عبر هذا المسار لا يُعد سمة رئيسية من سمات تفشي المرض. ولكن نظراً إلى أنه يمثل خطراً، فإنه يعد سبباً آخر لتنظيف اليدين بانتظام بعد استخدام الحمام وقبل تناول الطعام.

Q6: كيف يمكنني حماية نفسي ومنع انتشار المرض؟
add_circle_outline remove_circle_outline

يعاني معظم الأشخاص الذين يصابون بالعدوى من مرض خفيف ثم يتعافون، لكن المرض قد يكون أشد خطورة بالنسبة للآخرين. عليك الحفاظ على صحتك وحماية الآخرين باتباع ما يلي أو انظر إلى الرسم البياني في سؤال رقم 13:

  • نظف يديك جيداً بانتظام بالصابون والماء لمدة 20 ثانية أو، إذا لا تستطيع غسلهما بالماء والصابون، افركهما بمواد كحولية مطهرة.
  • ابتعد بمسافة لا تقل عن متر واحد عن أي شخص يسعل أو يعطس.
  • تجنب لمس عينيك، أنفك وفمك.
  • تأكد من اتباعك أنت والمحيطين بك قواعد النظافة التنفسية. ويعني ذلك أن تغطي فمك وأنفك بكوعك المثني أو بمنديل ورقي عند السعال أو العطس، ثم رمي المنديل المستعمل فوراً في سلة المهملات.

لماذا؟ إن تنظيف يديك بالماء والصابون أو فركهما بمطهر كحولي يقتل الفيروسات التي قد تكون على يديك.

لماذا؟ عندما يسعل أو يعطس الشخص، تتناثر من أنفه أو فمه قُطيرات سائلة صغيرة قد تحتوي على الفيروس. فيمكن أن تتنفس هذه القُطيرات إذا كنت قريباً منه، بما في ذلك الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 إذا كان الشخص مصاباً به.

لماذا؟ تلمس الأيدي العديد من أسطح الأشياء ويمكنها أن تلتقط الفيروسات. بمجرد تلوث اليدين، فإنهما قد تنقلان الفيروس إلى العينين، الأنف أو الفم. ومن هناك يمكن للفيروس أن يدخل الجسم ويصيبك بالمرض.

لماذا؟ إن القُطيرات المتناثرة تنشر الفيروس. باتباعك قواعد النظافة التنفسية الجيدة، تحمي الأشخاص من حولك من الفيروسات مثل فيروسات الرشح، الأنفلونزا وكوفيد-19.

Q7: ما هي احتمالات اصابتي بمرض كوفيد-19؟
add_circle_outline remove_circle_outline

مخاطر العدوى أعلى في المناطق التي يوجد فيها عدد من الأشخاص الذين شُخصت إصابتهم بمرض كوفيد-19. بدأ تفشي المرض في الصين، ولكن منذ شباط 2020، كانت هناك زيادة في الحالات التي تم الإبلاغ عنها في العديد من البلدان الأخرى في العالم. إذا كانت لديك الأعراض التي تم ذكرها أعلاه وقد قمت مؤخراً (خلال 14 يوماً) بالسفر إلى منطقة في بلد حيث تم الإبلاغ عن العديد من حالات كوفيد-19، أو إذا كنت قد تواجدت مع شخصاً سافر مؤخراً إلى هذه المنطقة أو تم التأكد بأنه يحمل مرض كوفيد-19، فقد يكون لديك كوفيد-19 وعليك الاتصال على هذا الرقم 76592699 لمعرفة ما ينبغي فعله.

الدول التي تم الإبلاغ عنها حالياً بحالات عالية من كوفيد-19 هي: فرنسا، مصر، سوريا، العراق، ألمانيا، إسبانيا، المملكة المتحدة، إيطاليا، إيران، الصين (هونغ كونغ، ماكاو، تايوان الصينية) وكوريا الجنوبية.

Q8: هل المضادات الحيوية فعّالة في الوقاية من مرض كوفيد-19 أو علاجه؟
add_circle_outline remove_circle_outline

كلا، لا تقضي المضادات الحيوية على الفيروسات، فهي لا تقضي إلا على العدوى الجرثومية. وبما أن مرض كوفيد-19 سببه فيروس، فإن المضادات الحيوية لا تقضي عليه. فلا ينبغي استعمال المضادات الحيوية كوسيلة للوقاية من مرض كوفيد-19 أو علاجه. ولا ينبغي استعمالها إلا وفقاً لتعليمات الطبيب لعلاج حالات العدوى الجرثومية.

Q9: هل هناك لقاح، دواء أو علاج لمرض كوفيد-19؟
add_circle_outline remove_circle_outline

ليس بعد. لا يوجد حتى يومنا هذا لقاح ولا دواء محدد مضاد للوقاية من مرض كوفيد-19 أو علاجه. ومع ذلك، فينبغي أن يتلقى المصابون به الرعاية لتخفيف الأعراض. وينبغي إدخال الأشخاص المصابين بأعراض شديدة الخطورة إلى المستشفى . يتعافى معظم المرضى بفضل الرعاية الصحية.

Q10: هل ينبغي أن أستخدم كمامة لحماية نفسي؟
add_circle_outline remove_circle_outline

توصي منظمة الصحة العالمية باستخدام الكمامة من قبل الأشخاص المصابين بأعراض مرض كوفيد-19 وأولئك الذين يرعون الأشخاص المصابين بالأعراض.

الطرق الأكثر فعّالية لحماية نفسك والآخرين من مرض كوفيد-19 هي في غسل اليدين بالماء والصابون بشكلٍ متكرر، تغطية الفم عند السعال بالكوع المثني أو بمنديل ورقي (ورمي المنديل في سلة المهملات على الفور)، والابتعاد مسافة لا تقل عن متر واحد عن الأشخاص الذين يسعلون أو يعطسون.

يمكنك معرفة المزيد من المعلومات حول التدابير الوقائية ضد مرض كوفيد-19 على المواقع الالكترونية التالية:

وزارة الصحة العامة: https://www.moph.gov.lb/

منظمة الصحة العالمية: https://www.who.int/ar/home

مفوضيّة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين: www.refugees-lebanon.org

يمكنك أيضاً مشاهدة مقاطع الفيديو هذه من اليونيسف للحصول على معلومات أكثر حول الطرق الفعالة لغسل يديك:

https://www.refugees-lebanon.org/en/news/275/information-on-coronavirus


المزيد

الكتيبات والملصقات

المزيد
ملصق حول كوفيد-۱۹ والعزل الصّحي
يستهدف
المجتمع اللبناني المستضيف, جميع اللاجئين وطالبي اللجوء (بما في ذلك PRS)
من قبل UNHCR   UNHCR
إرشادات عامة حول كوفيد-١٩
يستهدف
المجتمع اللبناني المستضيف, النازحين السوريين غير المسجلين, جميع اللاجئين وطالبي اللجوء (بما في ذلك PRS)
من قبل UNHCR   UNHCR
دليل الوقاية من فيروس كورونا
يستهدف
المجتمع اللبناني المستضيف, جميع اللاجئين وطالبي اللجوء (بما في ذلك PRS)
من قبل UNHCR   UNHCR
كيف تحمي نفسك والاخرين من العدوى - أمور يجب تجنبها
يستهدف
اللاجئين الفلسطينيين من سوريا (PRS), جميع اللاجئين وطالبي اللجوء (بما في ذلك PRS)
من قبل UNHCR   UNHCR
كيف تحمي نفسك والاخرين من العدوى - الممارسات الجيدة
يستهدف
المجتمع اللبناني المستضيف, جميع اللاجئين وطالبي اللجوء (بما في ذلك PRS)
من قبل UNHCR   UNHCR
إرشادات حول فيروس كورونا
يستهدف
جميع اللاجئين وطالبي اللجوء (بما في ذلك PRS)
من قبل UNHCR   UNHCR
أسئلة وأجوبة حول فيروسات كورونا (كوفيد-19)
يستهدف
المجتمع اللبناني المستضيف, النازحين السوريين غير المسجلين, النازحين السوريين المسجلين, جميع اللاجئين وطالبي اللجوء (بما في ذلك PRS)
من قبل UNHCR   UNHCR